{block name="title"}{setting name="site_name"}{/block}
GUST Directory | Contact Us | APPS

كلية الهندسة والعمارة في جامعة الخليج العام الدراسي المقبل

Date: 
8 February 2022

• نواف ارحمه: نبارك لأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية والطلبة تأسيس الكلية

• سيتم طرح التخصصات التي يحتاجها سوق العمل في الوقت الحالي

• التخصصات تشمل هندسة الكومبيوتر والهندسة الكهربائية والادارة الهندسية

• خطة متكاملة لتطوير الجامعة عبر طرح المزيد من التخصصات

 

تقدم رئيس مجلس أمناء جامعة الخليج، السيد نواف ارحمه ارحمه، بالمباركة لأعضاء هيئة التدريس وأعضاء الهيئة الإدارية وطلبة الجامعة وذلك بمناسبة صدور المرسوم الاميري رقم 21/2022 الخاص بإنشاء كلية الهندسة والعمارة في الجامعة.

 

وكشف نواف ارحمه بأن الجامعة ستطرح تخصصات يحتاجها سوق في هذه المرحلة وتشمل: هندسة الكومبيوتر والهندسة الكهربائية والادارة الهندسية، وذلك لحرص الجامعة على المستقبل الوظيفي لطلبتها وخريجيها وتوفير فرص عمل لهم.

 

واستعداداً لهذه الخطوة المهمة فقد خصصت جامعة الخليج، مبنى قيد الإنشاء ليكون مقراً لكلية الهندسة والعمارة، وهو يمثل توسعة جديدة للحرم الجامعي المزمع الانتهاء منه كاملاً في سبتمبر من العام الجاري، على أن يتم البدء في الدراسة في هذه التخصصات الجديدة خلال العام الدراسي المقبل 2022/2023.

 

وأوضح أن الكلية الجديدة ستضم تخصصات نوعية مهمة للتعليم العالي في دولة الكويت، منوهاً إلى التزام الجامعة الدائم في تقديم تعليم أكاديمي عالي الجودة يتوافق مع أحدث المناهج العالمية، في ظل وجود بيئة أكاديمية مجهزة بأحدث الوسائل التعليمية، التي تدعم رؤية الجامعة الرامية إلى تقديم مخرجات من الطلبة المتسلحين بالمعرفة والمهارات العلمية والعملية المواكبة لسوق العمل، لافتاً إلى أن الكلية الجديدة تمثل أولى ثمار الخطة الاستراتيجية للجامعة والتي تهدف إلى تحقيق المزيد من التطوير عبر طرح تخصصات يحتاجها سوق العمل.

 

وأضاف نواف ارحمه «ستطرح الجامعة بداية عبر هذه الكلية 3 تخصصات وهي: هندسة الكومبيوتر والهندسة الكهربائية والادارة الهندسية، وهي تخصصات تلبي حاجة سوق العمل»، مبيناً أن الجامعة عمدت على طرح هذه التخصصات في الوقت الحالي دون غيرها من التخصصات الهندسية، وذلك بعد دراسة احتياجات سوق العمل، فضلاً عن تلمس الحاجة المتزايدة لهذه التخصصات مستقبلاً، في الوقت الذي باتت تتخذ فيه هذه المجالات العلمية دوراً فعّالاً في حياتنا اليومية.

 

من جانب آخر، أكد نواف ارحمه أن الجامعة حريصة أيضاً على توفير فرص عمل للطلبة الخريجين، إذ تعتزم عقد العديد من الاتفاقيات مع مختلف جهات العمل في القطاعين العام والخاص، وذلك لضمان توفير فرص العمل لجميع خريجي كلية الهندسة والعمارة بعد تخرجهم، لافتاً إلى أن هذه الخطوة تأتى انطلاقاً من مسؤولية الجامعة تجاه أبنائها الطلبة وتسهيلاً لعملية انتقالهم إلى الحياة العملية.

 

وأوضح نواف ارحمه أن مشروع إنشاء كلية الهندسة والعمارة يمثل أحد أهم مكونات استراتيجية متكاملة تشمل الكثير من الخطط الطموحة لتطوير التعليم في الجامعة في  السنوات القليلة المقبلة تراعي احتياجات سوق العمل، لافتاً إلى أن الخطة تهدف إلى توسع الجامعة من حيث المباني وطرح 10 تخصصات جديدة في درجة البكالوريوس و6 برامج جديدة في درجة الماجستير، إضافة إلى طرح تخصصات مساندة، ونظام التخصص المزدوج، وهي برامج جاري العمل على استصدار الموافقات اللازمة لها من قبل مجلس الجامعات الخاصة منذ يونيو الماضي.

 

وتشمل هذه التخصصات البرامج التالية: الماجستير في اللغة الانجليزية والاعلام والمحاسبة وعلوم الكمبيوتر وإدارة نظم المعلومات، إلى جانب برامج البكالريوس في الأمن السيبراني وعلم البيانات والعلوم السياسية، والدراسات الثقافية المقارنة والرياضيات (تربية) والعلوم (تربية)، وريادة الأعمال، وتحليلات سياسة التوريد والاقتصاد.

 

يذكر بأن جامعة الخليج التي تأسست عام 2002، تعتبر واحدة من أكثر الجامعات الخاصة في دولة الكويت حصولاً على الاعتمادات الاكاديمية العالمية، وهي تضم حالياً كليات العلوم والآداب والعلوم الادارية، فضلاً عن كلية الهندسة والعمارة الجديدة.